أبو الغيط يبحث مع رئيس جيبوتى تثبيت الاستقرار في القرن الافريقي

يسرنا ان نتابع عبر موقعنا مصر 20 ، أهم واخر اخبار مصر اليوم ، حيث أبو الغيط يبحث مع رئيس جيبوتى تثبيت الاستقرار في القرن الافريقي.

التقى أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، اليوم فى جيبوتى، الرئيس إسماعيل عمر جيلة رئيس جمهورية جيبوتي، وذلك في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها إلي جيبوتي، حيث شهد اللقاء استعراض مجمل الأوضاع على الساحة العربية، وسبل تطوير العمل العربي المشترك، إلي جانب تبادل الرؤى حول أخر المستجدات في القرن الأفريقي ورؤية جيبوتي لسبل تثبيت الأمن والإستقرار في المنطقة، والإرتقاء بمستوى الشراكة العربية الأفريقية.

وصرح الوزير المفوض محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للجامعة، بأن أبو الغيط أعرب للرئيس جيلة عن بالغ سعادته بزيارته لجيبوتي وإعتزازه بالدور الهام الذي تضطلع به في إطار الجامعة العربية، خاصة في ضوء رئاسة جمهورية جيبوتي الحالية لمجلس الجامعة على المستوى الوزاري.

كما عرض الأمين العام خلال اللقاء لمجمل الأوضاع والتطورات على الساحة العربية وموقف الجامعة بشأنها، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية والدفاع عن القدس الشريف، والجهود السياسية المبذولة لتسوية الأزمات في كل من سوريا واليمن وليبيا، وتعزيز العمل العربي المشترك في مجال مكافحة الإرهاب، وذلك إلي جانب استعراض التحضيرات الجارية لعقد القمة العربية المقبلة التي ستستضيفها المملكة العربية السعودية في مارس القادم والتي أعرب أبو الغيط عن تطلعه لمشاركة الرئيس جيلة الفعالة في أعمالها.

وأضاف عفيفى أن أبو الغيط أكد أيضًا للرئيس جيلة التزام الجامعة بمواصلة تعاونها مع جيبوتي في كل ما من شأنه أن يحقق لها مزيدًا من الإستقرار والتنمية، وعبر في هذا الصدد عن تطلع الجامعة لإيفاد بعثة من الأمانة العامة لمراقبة الإنتخابات التشريعية التي ستعقد في جيبوتي يوم 23 فبراير تلبية للدعوة التي تلقتها من الحكومة الجيبوتية للمشاركة في هذا الاستحقاق المهم.

وأكد الرئيس جيلة من ناحيته ترحيبه باستقبال الأمين العام وبالجهود التي يبذلها على رأس الأمانة العامة للجامعة للم الشمل العربي ودفع العمل العربي المشترك على النحو الذي يمكن من مواجهة مختلف التحديات التي تهدد أمن واستقرار الدول العربية ومصالح شعوبها؛ كما عرض الرئيس جيلة لرؤيته لعدد من القضايا ذات الأولوية على الساحتين العربية والأفريقية، ومن بينها أخر التطورات في اليمن وفي منطقة القرن الأفريقي، مشيرًا في هذا الخصوص إلي أهمية الإرتقاء بمستوى الشراكة الإستراتيجية التي تجمع بين العالم العربي وأفريقيا، وخاصة من أجل تسوية النزاعات وتثبيت دعائم الأمن والإستقرار في الفضاء العربي الأفريقي المشترك، وبصفة خاصة في الصومال وجنوب السودان وجزر القمر وليبيا.

وذكر المتحدث الرسمي في هذا السياق أن اللقاء شهد اتفاقًا كاملًا في الرؤى بين الأمين العام والرئيس جيلة حول الدور المهم الذي تضطلع به جيبوتي لبناء مزيد من جسور التعاون بين العالم العربي وأفريقيا وأهمية الإستمرار في تطوير آليات التعاون والتنسيق المؤسسي بين الجامعة العربية والإتحاد الأفريقي، حيث عرض أبو الغيط للجهد المنهجي المبذول في هذا الإتجاه، وخاصة في ضوء مشاركته في أعمال القمة الأخيرة للإتحاد الأفريقي في أديس أبابا الشهر الماضي، والترتيبات القائمة للتحضير للقمة العربية الأفريقية الخامسة التي ستعقد بالرياض العام القادم.

وكان أبو الغيط قد عقد صباح اليوم جلسة محادثات مع محمود علي يوسف وزير خارجية جيبوتي تناولا خلالها أهم القضايا التي ستكون معروضة على جدول أعمال الإجتماع القادم لمجلس الجامعة على المستوى الوزاري والذي سيعقد بمقر الأمانة العامة في مطلع شهر مارس المقبل.

كما عقد أبو الغيط لقاء مطولا في مقر معهد الدراسات الدبلوماسية الجيبوتي مع مجموعة من الكوادر الدبلوماسية والإعلاميين والمثقفين الجيبوتيين ناقش خلاله مجمل الأوضاع والأزمات العربية وسبل مواجهتها وأولويات عمل الجامعة العربية، إلي جانب محاور التعاون التي يجري تطويرها بين الجامعة والإتحاد الأفريقي لتعزيز الشراكة العربية الأفريقية والتضامن التاريخي الذي يجمع بين دول وشعوب الجانبين.

المصدر : وكالات اخبارية

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *