التخطي إلى المحتوى

قال الدكتور عباس شراقي أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية بجامعة القاهرة أن هناك صورة اليوم لموقع السد أفادت بتوقف أعمال التخزين الثالث بعبور المياه أعلى الممر الأوسط اليوم 31 يوليو. 

وأشار الدكتور عباس شراقي في تصريح خاص لـ “الفجر” إلى أنه كالعاده أعلنت إثيوبيا أن التخزين قد اكتمل وكان المستهدف الوصول إلى منسوب 595 متر باجمالى 18،5 مليار م3، ولكن هذا المنسوب يكافئ  14.5 مليار متر مكعب فقط،.

التخزين الثالث توقف عند منسوب 590 متر 

وأوضح شراقي أن التخزين الثالث توقف اليوم عند منسوب 590 متر على الأكثر، مؤكدًا أن التخزين الثالث هذا العام أقل من 4 مليار متر مكعب، لافتا إلى أن المياه إقتربت من سد السرج الذي ليس له دور فى التخزين هذا العام كما ذكرنا من قبل.

وأضاف أن متوسط ايراد شهر يوليو بالكامل بلغ 7 مليار متر مكعب منها، حيث أن التخزين بدأ يوم 11 وتوقف يوم 31 واستمر حوالى 20 يومًا باجمالى 4 مليار متر مكعب باجمالى تخزين خلال 3 سنوات حوالى 12 مليار متر مكعب.

الجدير بالذكر أن الخارجية المصرية أرسلت خطابًا  الجمعة 29 يوليو 2022 إلى رئيس مجلس الأمن لتأكيد اعتراض مصر ورفضها التام لاستمرار إثيوبيا في التخزين ببحيرة سد النهضة بشكل أحادي، مؤكدة أن هذا يعد خرقا لاتفاق إعلان المبادئ 2015 وانتهاكًا صريحًا للاتفاقيات الدولية والبيان الرئاسي لمجلس الأمن 2021، وتوصيات القمم المصغرة تحت رعاية الاتحاد الأفريقى 2020، وقواعد القانون والأعراف الدولية.