التخطي إلى المحتوى

أدلى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، بعدة تصريحات مهمة خلال تصريحات صحفية أثناء جولته لتفقد عدد من المشروعات في البحيرة.

وترصد “الفجر” في السطور التالية أبرز تصريحات رئيس الوزراء:

1- لا توجد محافظة في مصر ليس بها مشروعات قومية،  124 مليار جنيه هي حجم المشروعات في محافظة البحيرة ضمن مشروعات مبادرة ” حياة كريمة”.

2 – مشروع حياة كريمة يأتي علي قمة مستهدفات الحماية الاجتماعية، حيث أن الريف المصري يضم 60% من شعب مصر، ويتم العمل على تطويره ورفع كفاءة القرى، وتنفيذ شبكات صرف صحي وكهرباء واتصالات.

3 – 20% من الشعب المصري سيحصل علي دعم نقدى من خلال برنامج تكافل وكرامة، بعد زيادة عدد الأسرة المستفادة منه لتصل إلي 5 مليون أسرة

4 – الفترة المقبلة ستشهد جولات في محافظات الصعيد لمتابعة ما يتم تنفيذه من مشروعات حياة كريمة بمحافظات الصعيد

5 – الحكومة تدرك الظروف المعيشية التي يمر بها المواطن المصري، حي ثان الحكومة تتحمل الجزء الأكبر من أي زيادات في الأسعار.

6 – حجم كبير من المعدات أصبحت مصنعة محليا، ولكن مازال لدينا تحديات في بعض المعدات مثل الطلمبات الخاصة برفع المياه

7 – الحكومة المصرية متحسبة تماما للازمة الاقتصادية العالمية، وتتخذ السيناريو المتحفظ، وهناك احتياطي كبير بالموازنة العامة لمواجهة أي طارىء قد يحدث.

8 – علي الرغم من الأوضاع الاقتصادية إلا أن مشروعات حياة كريمة لم يتم المساس بها،

9 – تمويل المشروعات مازال متاح ولكن هناك إعادة جدولة للمشروعات بسبب تاخر وصول المستلزمات المطلوبة للمشروعات من الخارج

10 – توفير فرص عمل للشباب من أهم اهداف مشروعات حياة كريمة 

11 – حزمة القرارات الاجتماعية التي أصدرها الرئيس عبدالفتاح السيسي مؤخرا لمواجهة تداعيات الازمة الاقتصادية العالمية سيبدأ تطبيقها اعتبارا من نهاية شهر أغسطس.

جولة تفقدية بمحافظة البحيرة

وبدأ الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، صباح اليوم جولة تفقدية بمحافظة البحيرة؛ لمتابعة سير العمل بمشروعات المبادرة الرئاسية ” حياة كريمة” لتطوير وتنمية الريف المصري بالمحافظة، يرافقه كل من اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، واللواء هشام آمنة، محافظ البحيرة، واللواء أشرف حسني، مساعد رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، وعدد من مسئولي الهيئة الهندسية، والقيادات التنفيذية بالمحافظة.

وفي مستهل زيارته للمحافظة، أكد رئيس مجلس الوزراء أن هذه الجولة تأتي استكمالا للجولات التفقدية لمشروعات المبادرة الرئاسية ” حياة كريمة” لتطوير وتنمية الريف المصري بمختلف المحافظات؛ للوقوف على معدلات التنفيذ على أرض الواقع، سعيا لدفع العمل بهذه المشروعات وتوفير حياة لائقة لأهالينا، رغم كل التداعيات التي تواجهها الدولة المصرية جرّاء الأزمة العالمية الراهنة.

وأشار الدكتور مصطفى مدبولي إلى أن هناك توجيهات من السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بالاعتماد على المكونات المحلية، قدر المستطاع، في تنفيذ مشروعات المبادرة؛ نظرًا لتأثر سلاسل الإمداد العالمية، وبما يمثل كذلك تعزيز فرص توطين الصناعة، والاعتماد على التكنولوجيا المحلية، بالشراكة والتعاون مع المستثمرين والقطاع الخاص، لا سيما فيما يتعلق بمكونات مشروعات البنية التحتية.