التخطي إلى المحتوى


عبرت إخلاص حلمي 88 سنة صاحبة العوامة “77” عن فرحتها بالشقة التي تسلمتها اليوم، وقالت إنها حتى الآن لا تصدق ما حدث معها بعد استجابة الرئيس عبد الفتاح السيسي لاستغاثتها بتوفير سكن بديل لها عن العوامة الصادر بحقها قرار بالإزالة من لجنة إزالة العائمات المخالفة برئاسة وزير العدل على ضفاف النيل بمنطقة العجوزة.


 


وأوضحت أنها مولودة في عوامة وتعيش في هذه العوامة منذ أكثر من 20 عاما بعد أن قامت بإنشائها على نفقتها الخاصة، وتحمل رقم 77، وتلقت قرار إزالة العوامة بصدمة كبيرة، ولم تكن تصدق أن العوامة التي قضت فيها معظم حياتها سيتم إزالتها.


 


وتابعت: “مكنتش مصدقة هعيش إزاى في مكان آخر غير النيل”.


 


 


وأشارت إلى أن المحامية الخاصة بها قامت بنشر استغاثتها على السوشيال ميديا إلى القيادة السياسية لإنقاذها وتوفير سكن لها وبالفعل تواصلت اللجنة معها بناء على تكليف من الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي أمر بتوفير لها سكن.


 


وأضافت أن اللجنة قامت بعرض عدد من الشقق في منطقة الزمالك لاختيار الأنسب لها مع الإبقاء على ملكيتها للعوامة التي سيتم نقلها إلى إحدى الورش النيلية لحين التصرف فيها، مشيرة إلى أنها اختارت هذه الشقة التي تسلمتها اليوم نظرا لأنها تطل على النيل وهي تعشق هذا المكان بينما لم يعجبها باقى الشقق التي لم تشعر فيها بالراحة النفسية.


 


وأكدت أنها وضعت حيواناتها التي كانت تربيها لدى صديقتها، بينما تركت “الأوز” المملوك لها في النيل.


 


وأطلقت السيدة نداء إلى رجال الأعمال لشراء العوامة الخاصة لإقامة مشروع والاحتفاظ بها لتظل قائمة بقيمتها وبحالتها.


 


وشكرت السيدة الرئيس عبد الفتاح السيسى لاستجابته لها قائلة: “كنت مصدومة وهو أنقذنى.. وربنا كرمنى الحمد لله والبركة في الريس وبشكره من قلبي لأنى كنت غرقانة وهو أنقذني”.


 


وكانت لجنة تصويب الإشغالات طرح النهر وإزالة العائمات، برئاسة وزير العدل، سلمت اليوم إخلاص حلمى صاحبة العائمة 77 الواقعة على ضفاف النيل بمنطقة العجوزة، شقة سكنية بالزمالك مطلة على نهر النيل تعويضا لها عن إزالة العائمة الخاصة بها، وذلك فى إطار استجابة الرئيس عبد الفتاح السيسى لندائها بتوفير مسكن لها.


 


وقام المستشار وديع حنا أمين عام لجنة تصويب الاشغالات طرح النهر وإزالة العائمات، بتسليم السيدة المسنة إخلاص حلمى عقد الشقة الجديدة التى استلمتها رسميا اليوم بدلا من العوامة التى سيتم إزالتها من المرسى التى تتواجد به.