التخطي إلى المحتوى

قال النائب حسام صالح عوض الله، رئيس لجنة الطاقة والبيئة بمجلس النواب، إن قرار الرئيس عبدالفتاح السيسي بتطوير منطقة شق الثعبان، لتصبح قلعة لصناعة الرخام والجرانيت ومدينة صناعية، يصب في صالح تعزيز وتوطين الصناعة المحلية من ناحية، والحفاظ على صناعات مصرية رائدة تقوم من خلالها مصر بالتصدير لعشرات الدول من ناحية أخرى.

توطين الصناعة 

وأكد صالح عوض الله، في تصريحات للمحررين البرلمانيين، اليوم، أن قرار الرئيس السيسي بشأن منطقة شق الثعبان، يعزز الحفاظ على الموارد الطبيعية للدولة والاستفادة القصوى منها، مشيرا إلى أن توجيهات الرئيس تخدم كذلك الآلاف ممن يعملون في هذه الصناعة وأسرهم، كما يحافظ على خصوصيتها، ويعمل على توطين الصناعة وليس فقط تصدير المواد الخام كما كان من قبل للخارج.

 

 

الصادرات الخارجية 

ولفت رئيس طاقة البرلمان، إلى أن الدولة المصرية لديها هدف ثابت يتمثل في زيادة الصادرات للخارج بنحو 100 مليار دولار سنويا، وتوطين الصناعة وتعزيز الصناعات المحلية، وهو ما تؤكده مختلف القرارات الرئاسية الصادرة في هذا الشأن.

 

الاقتصاد القومي 

واختتم النائب حسام عوض الله، بالتأكيد على أن توجيهات الرئيس السيسى، بتطوير شامل لمنطقة شق الثعبان، وتزويدها بكافة الخدمات والمرافق لتصبح مدينة صناعية للرخام والجرانيت، يصب في صالح الاقتصاد القومي.