التخطي إلى المحتوى

قال المهندس حازم الجندي، عضو مجلس الشيوخ ومساعد رئيس حزب الوفد للتخطيط الاستراتيجي، إن توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بشأن توسيع قاعدة الحماية الاجتماعية، خلال اجتماعه مع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وكلا من وزراء التموين، والمالية، والتضامن الاجتماعي، والداخلية، جاءت في توقيت هام وحساس، وتعكس الجانب الإنساني للرئيس لا سيما في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها مصر كنتيجة للأزمة الاقتصادية العالمية. 

 

برنامج تكافل وكرامة

وثمن الجندي، في بيان له، التوجيهات الرئاسية بشأن زيادة عدد الأسر المستفيدة من برنامج تكافل وكرامة، بضم مليون أسرة إضافية للبرنامج، ليصبح حجم المستفيدين من المواطنين أكثر من 20 مليون مواطن، لافتا أن هذا البرنامج يخفف حدة الأزمة الاقتصادية وانعكاساتها على العديد من الأسر المصرية خاصة محدودى ومنعدمى الدخل. 

 

قرارات الرئيس السيسي

وأكد عضو مجلس الشيوخ، أن قرار صرف مساعدات استثنائية لعدد 9 ملايين أسرة لمدة 6 شهور قادمة، إيجابي يستهدف الوقوف بجانب الأسر التي لم تستطع مواكبة التغيرات التي حدثت في أسعار السلع والخدمات جراء ارتفاع أسعار الدولار عالميا بسبب الحرب الروسية الأوكرانية. 

وأضاف أن صرف مساعدات استثنائية لأصحاب المعاشات الذين يحصلون على معاش شهري أقل من 2500 جنيه، وأيضًا من العاملين بالجهاز الإداري للدولة الذين يحصلون على راتب أقل من 2700 جنيه شهريًا، لافتة إنسانية ومراعاة لأحوال فئة ليست بالقليلة بالمجتمع والتي تحتاج بكل تأكيد إلى مصدر دخل إضافي لتلبية احتياجات المعيشة.