أخبار عاجلة
أنباء سارة لبرشلونة قبل "الكلاسيكو" -

سياسيون وإعلاميون: رحيل العميد "الحمادي" مثل خسارة كبيرة لجيش اليمن وجمهوريته

سياسيون وإعلاميون: رحيل العميد "الحمادي" مثل خسارة كبيرة لجيش اليمن وجمهوريته
سياسيون وإعلاميون: رحيل العميد "الحمادي" مثل خسارة كبيرة لجيش اليمن وجمهوريته

عم الحزن الوطن بأسره برحيل القائد الشجاع  العميد عدنان الحمادي قائد اللواء 35 وأحد مؤسسي الجيش الوطني ، وواحد من قادته الأبطال الذين وقفوا حاجز صد، أمام مليشيا الانقلاب،  إلى أن نال الشهادة واقفاً، وشامخاً كشموخ جبال تعز.

 ويعد رحيل القائد عدنان الحمادي في هذه المرحلة الحرجة من تاريخ اليمن، يعد رحيله خسارة كبيرة على الجيش الوطني وعلى الوطن.

موقع "الصحوة نت" رصدت بعضاً من ردود الفعل المكسوة بالحزن على رحيل القائد البطل عدنان الحمادي.

 حيث اعتبر عدنان العديني نائب رئيس الدائرة الإعلامية لحزب الإصلاح رحيل العميد الحمادي خسارة  على الوطن وعلى الجيش الوطني.

  وقال العديني إن العميد الحمادي كان من الرجال الذين حضروا حين غاب الكثير، وثبتوا في معركة الدفاع عن البلد.

 وعبر العديني عن حزنه الشديد على رحيل العميد الحمادي وقال : الى الآن مصدوم ولا اريد تصديق الخبر، واسأل الله ان يجنب تعز مخططات الشر التي تحاك لها.

الصحفي مراد هاشم وصف العميد الحمادي بالقائد الشجاع وقال "تقدم الحمادي بشجاعة الفارس حينما خان و تخاذل كثيرون".

واعتبر هاشم رحيل العميد الحمادي خسارة كبيرة للجمهورية و لليمن و خسارة كبرى لتعز.

الصحفي خليل العمري قال إن رحيل العميد الحمادي  رحيل مؤلم لبطل جمهوري، وضابط عسكري في زمن صعب وحزين.

نادية عبدالله وكيلة وزارة الشباب والرياضية قالت إن رحيل العميد الحمادي شكل فاجعة للشعب اليمني، مشيرة إلى أن العميد الحمادي كان من اوائل الذين قاوموا  الانقلاب الحوثي الإمامي وبكل شجاعة وبسالة.

 وأشارت  إلى أن الحمادي من القادة القلائل الذين حافظوا على شرفهم العسكري ودافعوا عن الجمهورية والدولة، استشهاده خسارة كبيرة للوطن.

الصحفي عامر الدميني  قال إن رحيل العميد عدنان الحمادي أفقد المؤسسة العسكرية قائدا شجاعا وبطلا مغوارا وقف منذ اللحظة الأولى أمام جحافل الظلام وانحاز لصف وطنه وثبت على مبادئ الجندية والنضال الوطني.

خطيب ثورة فبراير وشاعرها فؤاد الحميري قال إن تعز فجعت بفارس من فرسانها وابناً من أبرّ أبنائها ثبت مع الثابتين يوم زل من زل، ووفى مع الأوفياء حين خان من خان.

وأضاف الحميري "اختلف معه كما تشاء فلن يكون اختلافاً على المبادئ الثابتة والأسس الراسخة، وعارضه كما تريد فلن تزداد له إلا احتراماً ولا فيه إلا حباً".

وأضاف الحميري "ما كنت ممن يكتب عنه مادحاً عند الإتفاق، ولا قادحاً عند الاختلاف، وها أنا أكتب عنه اليوم حيث يجلّ الخطب، ويعظم المصاب وفاء لمبادئه، وحفظا لمواقفه".

يحيى الثلايا رئيس الهيئة العامة للكتاب قال إن التاريخ سيكتب عن العميد عدنان الحمادي  بأنه احد ابرز ابطال المعركة الاشد وجعاً،  وفداء وغرابة وصموداً في مسيرة معارك اليمن والإمامة الممتدة منذ الف عام. " معركة الدفاع عن تعز".

 

هذا المقال "سياسيون وإعلاميون: رحيل العميد "الحمادي" مثل خسارة كبيرة لجيش اليمن وجمهوريته" مقتبس من موقع (الصحوة نت) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الصحوة نت.