التخطي إلى المحتوى

قالت تقارير صحفية إيطالية، أن نادي مانشستر سيتي فشل في التعاقد مع نجم إنتر ميلان، خلال سوق الانتقالات الصيفية الماضية.

وحسب صحيفة “كورييري ديللو سبورت” الإيطالية، فإن مانشستر سيتي قدم عرضاً بقيمة 50 مليون يورو لضم المدافع الشاب أليساندرو باستوني، نجم الإنتر.

وأوضحت، أن مسؤولي إنتر ميلان رفضوا بيع اللاعب بأي ثمن، وأغلقوا الباب نحو رحيله.

واتجه السيتي للتعاقد مع الدولي البرتغالي روبين دياز، قلب دفاع فريق بنفيكا.

وأشارت أن إدارة إنتر ترى أن باستوني (21 عامًا) حلقة أساسية في مشروع النادي للمستقبل، لذا تعمل على تجديد عقده الذي ينتهي في صيف 2023.

وقالت “كوريري ديلو سبورت” إن اللاعب منفتح أيضًا على تجديد عقده والبقاء مع إنتر، لا سيما أنه يهدف لمواصلة التطور تحت قيادة المدرب أنطونيو كونتي للمشاركة مع إيطاليا في يورو 2020.

يذكر أن إنتر تعاقد مع باستوني في 2017، قادمًا من أتالانتا، نظير 31 مليون يورو.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *