التخطي إلى المحتوى

شنت قواتمنطقة تيجراي المتمردة هجوما صاروخيا على مدينة بحر دار في أمهرة الإثيوبية، حسبماأكدت حكومة الولاية صباح الجمعة، حيث أوضحت مصادرحكومية في أمهرة أن الهجوم لم يتسبب في أضرار.

 

وقال مكتبالاتصالات الحكومي على صفحته على “فيسبوك”، إن “جبهة تحرير تيجرايغير الشرعية شنت هجوما صاروخيا حوالي الساعة 1:40 صباحا في بحر دار” من دونوقوع خسائر.

 

يشار إلى أنإقليم أمهرة أرسل قوات إلى تيغراي دعما للجيش الإثيوبي.

 

وأودى الصراعالدائر في شمال إثيوبيا بحياة المئات خلال الأسبوعين الماضيين، ودفع عشرات الآلافإلى الفرار إلى السودان، وأثارشكوكا إزاء قدرة رئيس الوزراء أبي أحمد، أصغر قادةإفريقيا سنا، على الحفاظ على تماسك الدولة المنقسمة عرقيا.

 

وحكمت الجبهةالشعبية لتحرير تيغراي المتمركزة شمالي إثيوبيا فعليا لعقود، إذ أنها أكبر قوة فيائتلاف متعدد الأعراق، إلى أن أتى أحمد إلى السلطة قبل عامين.

 

وإثيوبيا ثانيأكثر دول أفريقيا سكانا بواقع 115 مليون نسمة، وهي اتحاد مؤلف من 10 أقاليم تديرهاجماعات عرقية منفصلة.

 

وتواجهالحكومة المركزية في هذه الحرب أحد أكثر أقاليم البلاد تسليحا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *